صحة

هل الاكتئاب يجعلك عرضة للإصابة بمرض السكرى؟

هل سألت نفسك من قبل هل يمكن أن يؤدى الاكتئاب إلى الإصابة بمرض السكرى.. هذا ما سوف نتعرف عليه فى السطور التالية، وبحسب ما ذكر موقع ” psycom” فإن الاكتئاب غير المعالج قد يؤدى إلى اختيارات سيئة في نمط الحياة، مثل: تناول أطعمة مليئة بالدهون والسكريات وعدم ممارسة الرياضة، وهذا يؤدي إلى تدهور الصحة البدنية، ويزيد فرص الإصابة بمرض السكرى.

ووجد الباحثون أن مرض السكري والاكتئاب يؤثران على بعضهما بعضاً، فالعلاقة بين مرض السكري من النوع الثانى والاكتئاب هي ثنائية الاتجاه، وهذا يعني أنك قد تصاب بالاكتئاب بعد الإصابة بالسكر أو العكس.


السكرى والاكتئاب

و إذا كان الشخص مصابًا بالاكتئاب، فإنه معرض بشكل أكبر لخطر اتباع نمط حياة يعتمد على الكسل وتناول الأطعمة التي تحتوي على السكر أو الدهون، والتي يمكن أن تؤدي إلى مرض السكري من النوع الثانى.

وإذا كان لديك بالفعل مرض السكري من النوع الثانى، فإن الإرهاق الذي يمكن أن يصاحب المرض، يمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب، وفي الوقت نفسه، يمكن أن يكون الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع الأول – الذي لا ينتج عن عوامل النظام الغذائي أو نمط الحياة ، ولكن نتيجة للبنكرياس الذي لا يصنع الأنسولين – يمثلون تحديًا كبيرًا في إدارته ، مما يعرض الشخص لخطر الإصابة بأعراض اكتئابية.

وتتطور أعراض الاكتئاب، فقد يصبح من الصعب بشكل متزايد إدارة مرض السكري ويمكن أن يؤدي إلى مضاعفات جسدية وانخفاض متوسط ​​العمر المتوقع.



إذا لم تكن متأكدًا مما إذا كنت تعاني من الاكتئاب، فيمكنك البحث عن هذه العلامات:

-عدم الاهتمام بالأنشطة.

-سوء المزاج أو التهيج.

-التغييرات في أنماط النوم.

-التغييرات في الشهية.

-مشاعر الذنب أو اليأس.

-نقص الطاقة.

-صعوبة في التركيز.

-أفكار انتحارية.

عوامل الخطر المرتبطة بالسكري والاكتئاب
 

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على خطر تطور كلا المرضين:

الفقر.

مشاكل الطفولة.

-البيئات الاجتماعية الفقيرة.

-انخفاض النشاط البدني.

-إجهاد الأمهات بعد الولادة.

43136798_L
 

وليس من المعروف ما إذا كان تناول الأدوية المضادة للاكتئاب يعرض الشخص لخطر الإصابة بمرض السكري، ولكن تمت ملاحظة العلاقات بينهما.

 إذا كنت تتناول مضادات الاكتئاب أو تفكر فيها، تحدث إلى طبيبك حول مخاطر تغيرات الوزن وتأثيرات ارتفاع السكر في الدم ونقص السكر في الدم التي يمكن أن تعرضك لخطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.

وجد الباحثون أيضًا أن الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثانى والذين يستخدمون الأنسولين معرضون لخطر أكبر للإصابة بالاكتئاب مقارنة بالأشخاص الذين يتناولون أدوية غير الأنسولين أو يعدلون فقط عادات النظام الغذائي أو نمط الحياة، وذلك لأن هؤلاء الأشخاص قد يتعرضون لضغط إضافي في إدارة مرض السكري.

إذا كنت مصابًا بمرض السكري، فتأكد من إخبار طبيبك إذا بدأت تلاحظ أنك تفقد الاهتمام بالأشياء التي وجدتها ذات مرة ممتعة أو تواجه مشاعر اليأس أو الحالة المزاجية المنخفضة. تحدث إليهم إذا كان لديك تاريخ من الاكتئاب في عائلتك أو وجدت أن التحديات التي تواجه إدارة مرض السكري لديك تكون متعبة.

 


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock